الاثنين، أبريل 02، 2012

العدسة اليمنية توثق الثورة السورية في العاصمة اللبنانية

ردود الأفعال: 
غاده الوزير، المصدر: حساب GhadaYemen






لاحظ: المصدر الأساسي لهذا العمل هو موضوع للمدونه والفوتوغرافيه اليمنيه غاده الوزير، في مدونتها التي تحمل إسمها هنا

الموضوع الأساسي [ بالإنجليزية ] أُدرج تحت عنوان: Revolution in Beirut - Photography by Ghada Al-Wazeer


التعليق بالعربية هنا، من "فعلتي" .. لكن يمكنكم الإطلاع على التعليق الأصلي باللغة الإنجليزية.






في منتصف مارس الماضي أحيا الشعب السوري في الداخل؛ في حمص، درعا (حوران)، حماة، القامشلي، إدلب، دمشق العاصمة، وريف دمشق، حلب، دير الزور، كل هذه المحافظات والمدن السورية التي إمتلأت بها نشرات الأخبار، وأيضاً في مناطق نزوحهم السورية، ومخيمات لجوئهم في تركيا ولبنان والأردن، و كذلك في منافيهم البعيدة في أوربا وأسيا وأمريكا اللاتينية والشمالية وأستراليا وروسيا والصين. أحيا كل شعب سوريا مرور عام من ثورتة المستمرة.. خروج يومي و أسبوعي ولمدة عام كامل.

مدونة يمنية تعيش في بيروت تجولت في 24 مارس في شارع الحمرا البيروتي، ولكنها لم تتجول مفردةً.. كانت برفقة كاميرتها، و التي لا أعرف نوعها، لكني رأيت  من خلالها لقطات كثيرة ما أروعها. تسجل رسوم جرافيتي وتقتنص عبارات مكتوبة على الجدران وسرعان ما تمحى لتكتب، في تنازع بين أصدقاء سوريا وحلفائها في بيروت وأعداء سوريا كنظام، أصدقاءً لشعبها؛ الذي يصنع واحدة من أروع نسخ الربيع العربي، ومن أروع ملاحم السعي نحو التحرر والحرية والكرامة في العالم وعبر التاريخ الحديث كله.


صراع حقيقي في بيروت بين معسكرين، لا تنجح الألوان البيضاء بإخفائه، المصدر: المدونة


أتخيل حجار هذا الجدار تصرخ في وجوهنا أن "أوقفوا القتل" ،المصدر: المدونة

في سوريا كما كنا في ليبيا، في مواجهة أبشع الجرائم، إغتصاب لمئات الحالات،
لكن الثورة مستمرة، المصدر: المدونة


لم يعد من خيار إلا المضي في الثورة الى مداها، المصدر: المدونة

تذكروا معي مملكة أوغاريت الرائعة قبل قرون، مملكة من الفنون والثقافة والعلوم،
المصدر: المدونة



إصرار البقاء والنصر هو من سيحدد، من الملصق الذي سيكون "أعلى"؟
المصدر: المدونة



دعوني أعتبر معكم أن الإمضاء، الملصق بمهارة يمثل إشارة بأنها 
                صاحبة هذه الريشة  ^_^ ، المصدر: المدونة


إليست هذه الصورة فعلاً محيره؟! من أنا؟ ، المصدر: المدونة


رسالة على باب أحد المحلات، ولا أعلم ماذا سيكون مصيره، المصدر: المدونة


في الحقيقة يجب أن أقول أنها صورة رائعه وآخاذه، وظللت أتسائل متى يقرر الفنان تعديل إعدادات كاميرته؟ ، المصدر: المدونة




لاحاجه لمزيد كلمات، في حضرة صور معبرة.. وليس مطلوباً إلا مزيد إستغراق وتأمل!!  دمتم برغد ،،





لاحظ: المصدر الأساسي لهذا العمل هو موضوع للمدونه والفوتوغرافيه اليمنيه غادة الوزير، في مدونتها التي تحمل إسمها هنا

الموضوع الأساسي [ بالإنجليزية ] أدرج تحت عنوان: Revolution in Beirut - Photography by Ghada Al-Wazeer


التعليق بالعربية هنا، من "فعلتي" .. لكن يمكنكم الإطلاع على التعليق الأصلي بالغة الإنجليزية.

إرسال تعليق
Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

------------------------------- يمكنك أن تشترك في القائمة البريدية -------------------------------

Enter your email address:

Delivered by FeedBurner